وجبة عشاء مع 9 أشخاص آخرين

الحصول على رأس مال وتأمين رأس المال العامل لريادي الأعمال اليمنيين

استضافت حاضنة الأعمال في الأسبوع الماضي فعالية وجبة عشاء مع 9 أشخاص آخرين والتي تم تنظيمها من قبل مؤسسة يمن للاستجابة الانسانية المستدامة بالمشاركة مع مؤسسة سواعد وباستضافة من مؤسسة رواد. كان الغرض الأساسي من الفعالية هو مناقشة موضوع كيفية الحصول على رأس المال العامل وكذلك الحفاظ عليه بالنسبة لريادي الأعمال اليمنيين.

فعالية وجبة عشاء مع 9 أشخاص آخرين عبارة عن فعالية عالمية تم تأسيسها في لندن وتضم أكثر من 3500 رائد أعمال في مختلف دول العالم. وهي عبارة عن فعالية يتم فيها مناقشة وتبادل الخبرة في موضوع معين يتم تحديده مسبقاً ومن ثم يتم دعوة 9 أشخاص آخرين إلى الانضمام في حلقة النقاش وفي نهاية النقاش يتم الخروج بمجموعة من التوصيات التي تساعد ريادي الأعمال من الأستفادة منها في مشاريعهم الخاصة..

حضر الفعالية ممثلين عن مؤسسة يمن للاستجابة الإنسانية المستدامة ومؤسسة سواد، ومؤسسة رواد، ووكالة تنمية المنشآت الصغيرة، وشبكة التمويل الأصغر في اليمن، ومؤسسة همة شباب، ومعمل يُمن كوم، كما حضر ثلاثة من ريادي الأعمال منهم ممثل عن شركة الأشعة الشمسية وآخر عن مركز فرح للدعاية والإعلان، وشخص في بداية مشواره المهني.

تم إثرء النقاش بالملاحظات والنقاط المفيدة والتي يمكن أن يتم أخذها في الأعتبار عند التخطيط للحصول على رأس مال وكذلك عند التخطيط للمحافظة على رأس المال العالم لدى مشاريع ريادي الأعمال اليمنيين. وكان من التوصيات التي خرجت بها هذه الفعالية كما يلي:

–          لا بد من وجود نظام مالي واضح يساعد ريادي الأعمال على معرفة تكاليف التشغيل وذلك يساعد على المحافظة على معرفة هامش الربح المستفاد من تقديم المنتجات أو الخدمات.

–          محاولة التقليل من التكاليف غير اللازمة إلى الحدود الدنيا ومحاولة إيجاد نوع من التوازن في مصروفات التكاليف والإيرادات المتعلقة بها، ومحاولة اتباع استراتيجية معينة في توزيع الأرباح.

–          يفضل تخصيص مرتبات معينة للأشخاص الإداريين بالنسبة لملاك المشاريع.

–          الحفاظ على مديونيات معقولة لدى العملاء وعدم التوسع السريع عن طريق البيع بالآجل.

–          لا بد من معرفة ما مقدار رأس المال المستثمر وذلك تجنيب مبلغ يخص مصاريف التشغيل لفترات معينة.

–          محاولة تشغيل رأس المال بشكل مستمر للحفاظ عليه في الوقت والمكان المناسبين.

–          المحاولة في مواكبة التطور وتحديث آليات العمل ومحاولة البحث عن الفرص المتاحة في سوق العمل.

هذا وقد اتفق الجميع على ضرورة التدريب والتأهيل المسبق لريادي الأعمال لمساعدتهم في إمكانية التحكم في طبيعة عمل المشروع ومواكبة التغيرات في سوق العمل وإيجاد الحلول البديلة باللجوء إلى البرامج التدريبية المتاحة في سوق العمل والتي يقدمها كل من مؤسسة رواد ووكالة تنمية المنشآت الصغيرة.

.dsc_0007وهذا وقد أشاد الجميع بضرورة وجود الكثير من الفعاليات والأنشطة التي تتيح لجميع ريادي الأعمال بمشاركة الخبرات والتعرف على الأعمال الأخرى